تدريبات التأمل والتنفس تحد من انتقال الآلام عن طريق الأعصاب

0 4

توصلت دراسة حديثة إلى أن التأمل قد يساعد مرضى الألم المزمن على التخلص من تناول مسكنات الآلام، التي تسبب الإدمان، وفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وفي العام الماضي، توفي 72000 شخص بسبب جرعات زائدة من الأدوية المسكنة التي تتكون من مواد أفيونية. ويقول الخبراء إن وصفة المسكن OxyContin تعد عاملا مساعدا في انتشار وباء الأفيون المتجدد، إلا أن هذا الدواء لا يزال هو الاختيار الأول والأكثر شعبية لتسكين الألم.

وفي الوقت الذي يحاول فيه الأطباء والعلماء تطوير علاجات بديلة، إلا أن دراسة في نيويورك تشير إلى أن التوجهات الحالية مثل التأمل  تساعد المرضى على التعامل مع الألم بقدر أقل من الأدوية.

ويعتبر الألم معاناة إنسانية عالمية، ولكن ما زال هناك جهود مضنية من أجل فهمه، وقياس معدل شدته، ومعالجة مسبباته دون المخاطرة بزج المريض في عواقب الإدمان الوخيمة.

وفي السنوات الأخيرة، بدأ الأطباء الغربيون في اعتماد والتوصية بممارسات بديلة خالية من التأثيرات الجانبية مثل التأمل وتدريبات اليوغا للتنفس كعلاجات تكميلية مضادة للألم.

وتدعم مجموعة متنامية من الأبحاث هذه التوجهات، خاصة أن المسكنات الأفيونية، التي يتم تناولها في إطار وصفة طبية، يصبح لها دور لا يمكن إنكاره في الإصابة بوباء الإدمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.